The Disadvantaged & Underprivileged Featured In Child-made Movies Shown at SICF


Me and dad

The fragility of human relations and the complex emotions of those who are marginalized in modern societies are both featured in films shown at the Sharjah International Children’s Film Festival.

“The Other Neighborhood” a film which won the Best Child-Made Film Award at yesterday’s opening ceremony discusses a neighborhood that is deemed dangerous by the inhabitants of an area in Sharjah without actually naming it.

“What started out as a drama film ended up being more of a documentary, we wanted to make people curious, so that they would ask themselves… where is that neighborhood? What is it called?” said Fatima Al Mazimi, co-director of the film. Fatma was only 15 when she was making the film, as part of a Filmmaking workshop organized by FUNN – Sharjah Media Arts for Children and Youth. But speaking after the screening of her film yesterday, she said she is confident that the future can only be brighter. “This is just our first step, there is so much more that we will be achieving in the future,” she said.

Her Highness Sheikha Jawaher bint Mohammed Al Qasimi, Wife of His Highness the Ruler of Sharjah, and Chairperson of the Supreme Council of Family Affairs praised the efforts exerted by Funn in nurturing children’s talents and skills. Her Highness said: “We pay special attention to everything related to children living in our country. We hope that our efforts in fostering these children’s talents will bear fruit in the near future and believe that the provision of education and care for children from early childhood will help them develop their skills and abilities when they get older. Such art and filmmaking programmes and activities will contribute to cultivating children’s minds and pave the way for a mature and ambitious media future for children, for ourselves and for the entire community. That is exactly the desired result we hope to achieve every year from the Sharjah International Children’s Film Festival. “

In another short film, “Me & Dad”, the beauty of finding happiness in simplicity is brought to life through the eyes of a poor young boy who has a fun day with his dad. As they lay down to sleep in their humble setting, they dream of a richer future and talk about how much they love one another before drifting to sleep.

“Don’t Ignore Me”, a short film that received a special mention by the jury, tells the story of a young girl with special needs. The psychological obstacles she faces are artistically narrated. We are taken on a journey of emotions with her as she suffers from mistreatment and eventually when she manages to succeed at school and receive an achievement award.

The Nigerian short documentary film, also produced by children, “Aiyebe Playground” talks about a dangerous area where street children mix with gangsters and are involved in drugs and crime. The story is told through interviews conducted with the friends and family of a young 15 year old boy who was a victim of this society.

About FUNN

Founded under the patronage of HH Sheikha Jawaher bint Mohammad Al Qasimi, Wife of His Highness Sheikh Dr Sultan bin Muhammed Al Qasimi, Member of the Supreme Council and Ruler of Sharjah, FUNN is a Sharjah-based government organisation dedicated to promoting media arts among children and youth in Sharjah and the UAE.

FUNN aims to develop media arts (filmmaking, photography, graphic design and animation). It also aims to promote youth awareness about modern media forms, as well as to foster and nurture a future promising generation of creative artists in media and film.

About Sharjah International Children’s Film Festival:

Sharjah International Children’s Film Festival is a project of FUNN – Sharjah Media Arts for Children and Youth, a Sharjah government under the generous patronage of Wife of His Highness the Ruler of Sharjah Her Highness Sheikha Jawaher bint Mohammed Al Qasimi, Chairperson of the Supreme Council for Family Affairs. The festival, the first of its kind in the UAE and the Gulf region, aims to promote media literacy among children and young adults and encourage their creativity. It also aims to educate the next generation about film, and give youngsters a chance to see the best of Arab and international cinema, so as to build a strong national film industry.

AZI_6376 - Copy

المحرومون والمهمشين في المجتمع في أفلام صنعها الأطفالوتعرض في مهرجان الشارقة السينمائي الدولي للطفل

عرض مهرجان الشارقة السينمائي الدولي للطفل في دورته الثالثة أفلاماً صنعها الأطفال وكان موضوع الكثير منها قضايا المجتمع مثل علاقة المهمشين بمن حولهم.

يتحدث الفيلم القصير “الفريج الثاني” والذي حاز على جائزة أفضل فيلم من صنع الأطفال، عن حي يعتبره سكان منطقة معينة في الشارقة خطراً وذلك دون تسمية هذا الحي. وقالت فاطمة المازمي التي شاركت في إخراج الفيلم أن في البداية كان الهدف هو عمل فيلم درامياً ولكنه أخذ صورة الفيلم الوثائقي بعد ذلك.

وأضافت قائلة: “أردنا أن نثير فضول المشاهدين وأن نجعلهم يتسائلوا إين يقع هذا الفريج؟ وما اسمه؟” وقالت فاطمة والتي كانت تبلغ من العمر ١٥ سنة عندما صنعت الفيلم كجزء من ورشة عمل نظمتها فن لصناعة الأفلام أنها ترى المستقبل مشرقاً. “هذه هي خطوتنا الأولى أنا متأكدة أننا سنحقق المزيد في المستقبل.”

وأشادت سمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي بالجهود التي تبذلها مؤسسة فن في سبيل دعم مواهب الأطفال ومهاراتهم قائلة “إننا نولي اهتمامًا كبيرًا بما يخص كل طفل يعيش على هذه الأرض الطيبة، متمنين أن يكون هؤلاء الأطفال ثمارًا ناضجة نقطفها في المستقبل القريب، فالطفل حين يتعلم في صغره، سيكون سهلًا عليه أن يطور من نفسه وقدراته عندما يكبر في العمر. ووجود مثل هذه البرامج والفعاليات الخاصة بالفنون والأفلام، تعتبر خطة عملية تساهم في عملية تنمية عقول الأطفال، لترسم لهم ولأنفسنا وللمجتمع كافة مستقبلًا إعلاميا واضحا وناضجا يشعّ بالأمل والعطاء، وهذا ما نأمل أن نحصده كل عام من مهرجان الشارقة السينمائي الدولي للطفل.”

وفي فيلم آخر “أنا وأبوي” تدور الأحداث حول إمكانية إيجاد السعادة في الحياة البسيطة وذلك من خلال قصة ولد فقير يستمتع بيومه مع أبيه وعندما يذهبان للنوم في بيتهم البسيط يحلمان بمستقبل أفضل ويتحدثان عن حبهما لبعضهما البعض قبل أن يخلدا إلى النوم.

أما تحديات ما توجهه فتاة صغيرة من ذوي الاحتياجات الخاصة فكان ذلك موضوع الفيلم القصير “لا تتجاهلني” والذي حصل على تنويه خاص من قبل أعضاء لجنة التحكيم. يقوم الفيلم الذي تم إنتاجه بشكل فني مبدع باستعراض التحديات النفسية التي تعانيها هذه الفتاة بسبب قسوة المجتمع ويأخذنا الفيلم في رحلة معها حتى النجاح في المدرسة وحصولها على جائزة للتميز.

وقد قام الفيلم النيجري “ملعب أييب” والذي صنعه الأطفال باستعراض حي خطر يختلط أطفال الشارع فيه مع العصابات والمخدرات والجرائم. يقوم الفيلم الوثائقي بعرض هذه القصة من خلال مقابلات أجراها الأطفال مع عائلة وأصدقاء طفل كان ضحية هذا المجتمع.

 انتهى

نبذة عن مؤسسة فن

فــن، مؤسسة تابعة لحكومة الشارقة تحت رعاية قرينة صاحب السمو الشيخ حاكم الشارقة، سمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي، رئيس المجلس الأعلى لشؤون الأسرة، تُعنى بتعزيز ودعم الفن الإعلامي (صناعة الأفلام، والتصوير الفوتوغرافي، وتصميم الجرافيك، والرسوم المتحركة) للأطفال والناشئة في إمارة الشارقة ودولة الإمارات العربية

نبذة عن المهرجان

مهرجان الشارقة السينمائي الدولي للطفل هو أحد مشاريع مؤسسة فن – الفن الإعلامي للأطفال والناشئة، التابعة لحكومة الشارقة، الذي يقام تحت رعاية كريمة من قرينة صاحب السمو حاكم الشارقة، سمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي رئيس المجلس الأعلى للأسرة، ويعد المهرجان الأول من نوعه في دولة الإمارات العربية المتحدة والشرق الأوسط، الذي يهدف إلى محو الأمية الإعلامية بين أوساط الأطفال والناشئة وتعزيز مواهبهم وإبداعاتهم وعرض نتاجهم السينمائي، بما يضمن لهم الاستفادة من التجربة، ويمنحهم فرصاً إعلامية مختلفة.

Supported by


Edited by:

Enjoy Our Newsletters!

navegacion-segura-google navegacion-segura-mcafee-siteadvisor navegacion-segura-norton